الموقع قيد التجربة حالياً
إبلاغ عن انتهاك

الرئيسية اخر الأخبار   طباعة الصفحة

"مدى" يصدر تقريراً خاصاً حول حرية النشر والانتهاكات ضد الصحفيين على مواقع التواصل الاجتماعي في فلسطين

رام الله- (28/11/2019)- أصدر المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الاعلامية "مدى" تقريراً خاصاً تحت عنوان "حرية النشر والانتهاكات ضد الصحفيين على مواقع التواصل الاجتماعي في فلسطين- دائرة الانتهاكات تتسع".

ويسلط التقرير الضوء على اوضاع حرية النشر والانتهاكات ضد الصحفيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي في فلسطين خلال الفترة الممتدة من مطلع العام 2017 وحتى نهاية تشرين اول 2019 وما شهدته من انتهاكات وتضيق للخناق على حرية التعبير عبر منصات التواصل الاجتماعي.

ويرصد التقرير وقوع ما مجموعه 294 انتهاكاً استهدفت صحافيين/ات ووسائل اعلام خلال الفترة التي تغطيها الدراسة، تتوزع على 123 انتهاكا ارتكبتها جهات فلسطينة في الضفة الغربية وقطاع غزة، و13 انتهاكا ارتكبتها سلطات الاحتلال مباشرة علما ان اسرائيل قامت بمئات الانتهاكات ضد نشطاء ومواطنين فلسطينيين خلال نفس الفترة، و157 ارتكبتها شركة فيسبوك وانتهاك وحيد ارتكبته شركة تويتر.

ويتوقف التقرير أمام التفاهمات التي توصلت لها اسرائيل مع شركة "فيسبوك" مشيراً الى ان السلطات الاسرائيلية وجدت  في هذه التفاهمات "من يقوم بالمهمة نيابة عنها"، وما ابدته شركة فيسبوك من استجابة للغالبية الساحقة من الطلبات الاسرائيلية بشأن ما تعتبره اسرائيل محتوى او خطابا  فلسطينيا "يحض على العنف أو الارهاب أو الكراهية"، الامر الذي أدى في محصلته الى موجات تصاعدت مؤخرا بشكل لافت من عمليات الاغلاق التي طالت مئات الصفحات الخاصة بصحافيين/ات وبمؤسسات اعلامية ومواطنين فلسطينيين، في وقت يغمض فيه عملاق التواصل الاجتماعي (فيسبوك) عينه عما تعج به الصفحات الاسرائيلية من خطاب عنصري وتحريض على العنف والكراهية ضد الفلسطينيين.

ويشير التقرير الى انه وبينما اصبحت شبكات التواصل الاجتماعي خلال السنوات الماضية الفضاء الاكثر رحابة للتعبير عن الرأي بحرية فان "تدخل الحكومات وسعيها لفرض سياسات معينة على شركات التواصل الاجتماعي،  من خلال الضغوط عليها او عبر التوصل لاتفاقات معينة معها (كما تفاهمات اسرائيل مع فيسبوك)، يعتبر الاخطر على حرية التعبير" موضحاً ان شركة فيسبوك تلقت خلال النصف الاول العام 2018 ما مجموعه 697 طلبا اسرائيليا لحذف او حجب مواقع/صفحات على شبكة فيسبوك، وانها (فيسبوك) تعاملت مع 71% منها، وتلقت خلال النصف الثاني من ذات العام 624 طلبا اسرائيليا اخر (تعاملت مع 73% منها) كما وتلقت خلال النصف الاول من العام 2019 ما مجموعه 709 طلبات اسرائيلية لحجب او اغلاق صفحات على فيسبوك، تعاملت (فيسبوك) مع 76%  منها.

 

وبخصوص الانتهاكات الفلسطينية، يوضح التقرير الى ان 42 انتهاكا منها وقعت في قطاع غزة و 66 انتهاكا ارتكبتها جهات رسمية فلسطينية في الضفة الغربية و 15 انتهاكا اخر ارتكبتها جهات فلسطينية اخرى، مشيراً ان الانتهاكات الفلسطينية شهدت مؤخرا تصعيدا لافتا ومقلقا تمثل باصدار محكمة صلح رام الله يوم 17/10/2019 قرارا باغلاق ما مجموعه 49 منصة اعلامية من بينها 24 صفحة على موقع الفيسبوك استنادا لقانون الجرائم الالكترونية، الذي لم تتوقف مطالبة العديد من الاوساط الفلسطينية بتعديله نظرا لما يتضمنه من بنود تمس بحرية التعبير.

 

لقراءة التقرير كاملا: 

https://www.madacenter.org/files/Special%20Report%20-%20Freedom%20of%20posting%20on%20social%20media%20in%20Palestine%20-%20final.pdf