الموقع قيد التجربة حالياً
إبلاغ عن انتهاك

الرئيسية اخر الأخبار   طباعة الصفحة

تصاعد في الانتهاكات الإسرائيلية للحريات الإعلامية

يدين مركز مدى انتهاك قوات الاحتلال الإسرائيلي المتزايد للحريات الإعلامية في الأراضي الفلسطينية المحتلة حيث شهد الأسبوع الماضي تصاعدا ملحوظا فيها وبالذات أثناء المسيرة الأسبوعية المناهضة لجدار الفصل العنصري في قرية بلعين و والتي لوحظ اعلان بلعين منطقة عسكرية مغلقة في آخر مسيرتين كما ان الناطق الرسمي للجيش الإسرائيلي اتصل بوكالات الأنباء الأجنبية يوم أمس وابلغها بضرورة عدم إرسال طواقمها الصحفية الى بلعين لأنها منطقة عسكرية مغلقة وقد أصيب في مسيرة أمس (20/4) مصور قناة دبي داود عقيلة بالإغماء جراء استنشاقه الكثيف للغاز وعالجه الدكتور مصطفى البرغوثي الذي تواجد في المسيرة، ومسعد طعمة مصور القناة الرابعة البريطانية الذي اصيب برصاصة مطاطية في رأسه ووقع على الأرض ففقد الوعي ونقل إلى مستشفى شعاري تصدق في القدس الغربية وهو يعاني من غيبوبة, وفي المسيرة التي سبقتها في (13/4) أصيب المصور الصحفي لوكالة فرانس برس عباس مومني والمصور الصحفي لصحيفة الجروزلم بوست احمد غرابلي و مصور قناة العربية محمد الطريفي من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي التي قامت أيضا باعتقال مصور قناة الجزيرة رمضان عفانة وعمار عوض مصور وكالة رويتر وصحفيين اسرائليين حيث تم احتجازهم مدة أربع ساعات خلف الجدار, وفي (19/4)- هاجم قراصنة انترنت إسرائيليين موقع وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) حيث وحذفوا الملفات الموجود على الموقع باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية وكتبوا عليه "ALL 4 LEBANON" وكلمات نابية موجهة وجهة الى حزب الله في لبنان وأشار بيان الوكالة إلى ان هذه الهجمات المتكررة على الموقع يعود إلى كونها الوكالة الرسمية الفلسطينية "خاصة وأنها نافذة فلسطين في نقل الأخبار وكذلك في عدد زائريها الذي يصل إلى قرابة ربع مليون زائر يوميا ", يذكر ان الوكالة تعرضت الى هجوم مشابه في 1/3/2007.
ان مركز مدى يجدد مطالبته للمجتمع الدولي وبالذات المؤسسات المعنية بحقوق الإنسان ممارسة الضغط على حكومة إسرائيل لوقف اعتداءاتها على الصحفيين وتمكينهم من القيام بواجبهم المهني بحرية.