الموقع قيد التجربة حالياً
إبلاغ عن انتهاك

الرئيسية اخر الأخبار   طباعة الصفحة

مركز مدى يدين الاعتداء على الصحفيين في غزة ويطالب بمضاعفة الجهود لإطلاق سراح جونسون

يعرب مركز مدى عن إدانته الشديدة, لاعتداء حرس رئيس الوزراء إسماعيل هنية على عدد من الصحفيين الفلسطينيين, أثناء اعتصامهم يوم أمس أمام مقر رئاسة الوزراء في مدينة غزة, للمطالبة بإطلاق سراح مراسل بي بي سي ألن جونسون, المختطف من قبل مجموعة فلسطينية, مسلحة منذ الثاني عشر من آذار الماضي, حيث تعرض للاعتداء بالضرب محمد الصوالحي مراسل قناة أبو ظبي, عدنان البرش مصور وكالة رامتان, كامل بلبل مصور سواتل, مصطفى البايض مصور تلفزيون قطر, صخر ابو عون عضو مجلس نقابة الصحفيين الفلسطينيين, وسام العشي مصور ميديا جروب.
إن مركز مدى يعتبر هذا الاعتداء الجديد على الصحفيين, مساسا بحرية الرأي والتعبير وانتهاكا خطيرا للحريات الإعلامية, التي كفلها القانون الفلسطيني الأساس وقانون المطبوعات والنشر, والمواثيق الدولية, خاصة المادة 19 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان, ويطالب بمحاسبة المعتدين وتقديمهم للعدالة.
إن مركز مدى إذ يعرب عن تقديره لكل التحركات والجهود الشعبية والرسمية, التي بذلت للإفراج عن جونسون, فانه يطالب السلطة والحكومة الفلسطينية والأجهزة الأمنية المعنية, إلى مضاعفة جهودها للإفراج عنه سالما معافى, وملاحقة المسئولين عن هذه الجريمة, وتقديمهم للمحاكمة, كما ويؤكد إن عدم ملاحقة المسئولين عن جرائم اختطاف الصحفيين في قطاع غزة, في السنوات الثلاث الأخيرة, واستفحال الفلتان الأمني وغياب سلطة القانون, قد أدت إلى انتشار ظاهرة خطف الصحفيين والعاملين في المؤسسات الإنسانية من الأجانب.

رام الله
3/4/2007