الموقع قيد التجربة حالياً
إبلاغ عن انتهاك

الرئيسية بيانات اخر الأخبار   طباعة الصفحة

"مدى" يستنكر منع داخلية غزة قناتي "العربية" و"الحدث" من العمل

رام الله- (16/7/2020)- يستنكر المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الاعلامية "مدى" إقدام وزارة الداخلية في قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس، على منع قناتي "العربية" و"الحدث" من العمل في غزة، ومنع أي صحافي/ة من الظهور على شاشتي القناتين، والتهديد بملاحقة اي جهة تقدم خدمات اعلامية للقناتين في غزة.

وأفاد مدير مكتب قناة "العربية" في القدس زياد الحلبي، مركز "مدى" أن "قناة العربية حصلت على معلومات وتفاصيل تتعلق بققضية هروب قائد ميداني من حماس للاسرائيليين، وقامت بنشر الخبر، وعرضت على قادة حماس التعقيب عليه، إلا أنهم رفضوا ذلك ولم يقوموا بنفي الخبر حينها، وأصدرت (حماس) بيانا يتحدث عن /تعرض المقاومة للتشويه/، وإثر ذلك تلقى مسؤول مكتب قناة العربية في قطاع غزة عادل الزعنون يوم أمس الأربعاء (15/7/2020) اتصالا هاتفيا من وزارة الداخلية في غزة بإغلاق مكتب قناتي العربية والحدث، وإبلاغ الشركات والمؤسسات الإعلانية بحظر التعامل مع القناتين، بعد منع الصحفيين من الخروج عبر شاشتيهما في وقت سابق، كما وتلقيت أنا (زياد الحلبي مدير مكتب العربية بالقدس) رسالة نصية على هاتفي عبر تطبيق واتساب بنفس المضمون".

وكانت وزارة الداخلية في قطاع غزة، اصدرت يوم الاحد الماضي بيانا نفت فيه صحة ما نشرته قناة العربية بشأن اعتقالات وهروب احد قادة حماس الى اسرائيل، واعتبرت ذلك "اخبارا مفبركة" واتهمت القناة بأنها " تمارس التضليل وتعمل على ترويج الشائعات والاكاذيب".

إن مركز "مدى" واذ يستنكر منع قناتي "العربية" و "الحدث" من العمل في قطاع غزة، ويعتبر ذلك اعتداء جسيما على الحريات الاعلامية، فانه يطالب  داخلية غزة بالتراجع عن هذا القرار وتمكين القناتين من العمل بحرية، ووقف مختلف المضايقات والضغوط والانتهاكات التي تمس حرية التعبير، والتي كان اخرها صباح  اليوم الخميس (16/7/2020)، حيث تم توقيف الصحفيين طارق ابو اسحق ومثنى النجار في شرطة الشرقية بخانيونس ارتباطا بمقطع فيديو مصور لفتاة قيل انها زورت شهادة الثانوية العامة خاصتها.