إبلاغ عن انتهاك

الرئيسية دراسات وابحاث   طباعة الصفحة

تقرير أولي حول مراقبة بث المحطات المحلية (الفترة الصباحية)

تقرير اولي حول مراقبة بث المحطات المحلية (الفترة الصباحية)

مناطق: الضفة الغربية، وغزة، والقدس

غصوب علاء الدين

مقدمة

الإعلام الفلسطيني يتميز بخصوصية فرضتها الظروف الخاصة التي مر بها التاريخ النضالي الفلسطيني. حيث ارتبط العمل الإعلامي في فلسطين ارتباطاً وثيقاً بالعمل السياسي و النضالي.

فالصحافة الفلسطينية "نشأت و تطورت عبر خمس مراحل تاريخية. تبدأ الأولى بصدور الصحف باللغة العربية في القدس في العهد العثماني سنة 1876م، و تنتهي بتوقفها في مطلع الحرب العالمية الأولى (1914). و تبدأ المرحلة الثانية بعودة الصحف الى الصدور في ظل الانتداب البريطاني (1919) و تمتد لنهاية عام 1948. و الثالثة مرحلة ما بعد النكبة و قيام الكيان الصهيوني و ضم الضفة الغربية الى المملكة الأردنية الهاشمية (1950). و تأتي المرحلة الرابعة بعد حرب 1967" (مرعشلي، 1986)[1]. وتبدأ  المرحلة الخامسة فقد بدأ بعد توقيع اتفاق أوسلو عام 1993 وإنشاء السلطة الوطنية الفلسطينية.

من خلال اتفاقيات اوسلو حصلت السلطة الوطنية الفلسطينية على ترددات تسمح بانطلاق محطات اذاعية فلسطينية ضمن موجات FM فقط ولم تسمح اسرائيل بالبث على جميع الموجات الاخرى بحجج امنية. كما لم تسمح باي موجة تتجاوز 110 ميجاهيرتز لنفس الاسباب مما يحد من سعة انتشار مستمعي المحطة الواحدة وحصرها في مناطق جغرافية متفرقة.

تخضع جميع محطات الاذاعه والتلفزيون الخاصه لشروط وزارة الاعلام الفلسطينيه في الحصول على عدم ممانعه في مباشرة عملها, فلا تستطيع اي محطه مباشرة عملها دون الحصول على موافقة وزارة الاعلام حسب الشروط الوارده في قانون المرئي والمسموع والذي صدر كنظام غير مقنن حتى الان وهو موجود في المجلس التشريعي لدراسته واجراء التعديلات عليه واقراره. (سقف الحيط، 2006)[2].

وتشير المادة 21 من قرار مجلس الوزراء رقم (213) لسنة 2004 الى " أولاً: تتولى الإدارة العامة للمطبوعات وشؤون وسائل الإعلام القيام بالمهام التالية: ضبط حركة المطبوعات والمواد الإعلامية المقروءة والمسموعة والمرئية من خلال السهر على تطبيق قانون المطبوعات والنشر لسنة 1995م، وما يمكن أن يدمج معه من أنظمة عمل ولوائح ضرورية لتطبيقه، وما سيرافقه من قوانين تشريعية جديدة تتعلق بالإعلام ووسائل الاتصال الجماهيري المختلفة. منح التراخيص للوسائل الإعلامية، التي يتقدم مالكوها بطلب إلى الوزارة للحصول على التراخيص وفقاً لأحكام نصوص القوانين ذات العلاقة والأنظمة المرعية الإجراء من قبل الوزارة على هذا الصعيد. ثانياً: تتشكل هذه الإدارة من عدد من الدوائر هي: دائرة الترخيص دائرة التفتيش دائرة الرقابة العامة والمعلومات دائرة المرئي والمسموع دائرة البث والإنتاج الإعلامي دائرة الإعلام غير الحكومي"   [3]

والطريقة التي يتم من خلالها الحصول على تراخيص يجب الحصول على " توصية " من وزارة الداخلية، تفيد من خلالها بأنها لا تمانع أن ينشئ الشخص المعني إذاعة،  وتقوم وزارة الاتصالات بتحديد الموجة التي يفترض أن تبث الإذاعة من خلالها.  وزادت التعقيدات في الحصول على التراخيص الخاصة بالاذاعات بعد الانقسام الاخير حيث تم تشكيل لجنة ثلاثية تشمل وزارات الاعلام والمواصلات والداخليه لاعطاء الموافقة وبتصديق مباشر من رئاسة الوزراء.

يعمل في الضفة الغربية اكثر من 30 محطة اذاعية خاصة بالاضافة للمحطة الرسمية (صوت فلسطين) وتتركز معظم المحطات في وسط الضفة الغربية، وشهدت المنطقة خلال عام 2009 تأسيس محطات جديدة تنوعت ما بين الاخباري والترفيهي والمتخصص.

في غزة يعمل اكثر من 10 محطات يخضع معظمها لحركات سياسية واهمها محطتي الاقصى التي تمثل المحطة الرسمية المناطقة باسم حكومة حماس والثانية تخضع للجهاد الاسلامي، غير ان جميع المحطات تخضع للمراقبة من قبل الحكومة المقالة وتنفذ السياسة العامة التي تنسجم معها.

معظم المحطات في الضفة تفتقر الى المهنية والتمويل والكادر المدرب، ولا تمتلك المعدات الضرورية للعمل الاذاعي المحترف، وهناك نسبة كبيرة منها 50% لا يتجاوز بثها مسافة 2 كم هوائي، وبالتالي حجم المستمعين ضئيل، وهذا لا يمنع ان بعض المحطات التي يديرها رجال اعمال قد عملوا على تقوية البث وتوسيعة وزيادة انتشاره. وتنضم بعض هذه المحطات لشبكات تعمل بشكل مؤسسة غير ربحية وتحصل على تمويل محدود لبعض برامجها واهم هذه المحطات (شبكة معا) و (شبكة فلسطين الاخبارية)

ان الطبيعة الجغرافية لفلسطين لا تسمح بان يكون البث على موجة واحدة لجميع المناطق، وهذا يستدعي من المحطات التي تريد زيادة انتشارها ان تستأجر موجات اخرى لكل منطقة من السلطة، التي بدورها تسهل عمل المحطات فسعر استئجار الموجة والتراخيص الخاصة بذلك ليست مكلفة بشكل عام.

 

 

 

المشروع

خلال 7 ايام من الشهر الاول لعام 2010 تم مراقبة ومتابعة برامج 11 محطة اذاعية فلسطينية محلية ولمدة 3 ساعات يوميا من الساعة 6 وحتى 9 صباحا، وقد تم اختيار المحطات على اساس التوزيع الجغرافي، وتنوع البرامج وميولها السياسي ان وجد. اضافة لعلاقاتها بالشبكات الاذاعية المحلية او كونها مستقلة، والجدول التالي يوضح ما هي الاذاعات وتوزيعها.

 

الاذاعة

الموجة

الموقع الجغرافي

ملاحظات

1

نغم

 

قلقيلية – الشمال

شبكة معا

2

امواج

 

رام الله – الوسط

شبكة معا

3

الشرق

 

رام الله – الوسط

 

4

اجيال

 

رام الله – وسط

 

5

صوت فلسطين

 

رام الله – الضفة

 

6

بيت لحم 2000

 

بيت لحم – الجنوب

PNN

7

موال

 

بيت لحم – الجنوب

شبكة معا

8

مرح

 

الخليل – الجنوب

شبكة معا

9

الاقصى

 

غزة – الجنوب

 

10

القدس

 

غزة – الجنوب

 

11

صوت السلام

 

القدس – وسط

 

 

اليات المراقبة:

تم الاستعانة بعدد من الشباب والفتيات لمراقبة بث المحطات ضمن توزيعات خاصة وتم العمل على تسجيل بعض المحطات لاعادة الاستماع اليها وتدقيق الملاحظات وبلغ عدد المراقبين 11 شخص  موزعين جغرافيا حسب مناطق تواجد المحطات وتم استخدام عدة وسائل للتسجيل منها الانترنت والاشرطة وغيرها. وقد استعين بنموذج لوضع الملاحظات والمراقبة استخدم لجميع المشاركين.

 

نتائج مراقبة المحتوى:

تبين من المراقبة خلال فترة المشروع ان معظم المحطات لا تباشر برامجها قبل 7:30 صباحا وانها تستخدم اسلوب البث التلقائي للموسيقى وقراءة القرآن وبعض الدعايات التي تبث من خلال برنامج الكتروني يعتمد على جهاز الكمبيوتر الخاص بلعلب القائمة الخاصة بذلك.

كما تبين ان ايام الجمعة (وهي العطلة الرسمية في المنطقة) لا يتم المباشرة ببرامج المحطة قبل الساعة 9 صباحا اعتمادا ان المستمعين ليسوا في اعمالهم او سيارتهم وانهم في بيوتهم لوقت متأخر من نهار يوم الجمعة، وهذه المحطات تعتمد على برامجها الاسبوعية على الفترات الاكثر استماعا (7-9) حيث يكون المواطنيين متوجهين الى اعمالهم في السيارات ووسائل النقل او في اعمالهم.

ومن اهم النتائج على الفترة المذكورة:

1-    نسبة البرامج حسب توزيع الايام

اليوم 

دعايات 

اخبار

برامج تفاعليه

برامج عامه

موسيقى/ اغاني

اعادة بث

برامج دينيه

الجمعة

6.1%

12.7%

7.5%

11.1%

36.3%

4.5%

21.8%

السبت

7.2%

12.7%

9.8%

7.3%

38.5%

4.5%

19.9%

الاحد

4.0%

15.1%

14.1%

12.1%

40.7%

0.0%

14.0%

الاثنين

3.6%

11.2%

25.8%

11.3%

32.6%

4.5%

11.0%

الثلاثاء

3.3%

13.0%

22.6%

11.2%

33.8%

4.8%

11.3%

الاربعاء

3.3%

13.0%

22.6%

11.2%

33.8%

4.8%

11.3%

الخميس

3.3%

13.0%

22.6%

11.2%

33.8%

4.8%

11.3%

 

4.4%

12.9%

17.9%

10.8%

35.6%

4.0%

14.4%

 

2-    نسبة نوع البرنامج حسب المحطة

 

دعايات

اخبار

برامج تفاعليه

برامج عامه

موسيقى/ اغاني

اعادة بث

برامج دينيه

صوت السلام

0.0%

0.0%

12.7%

0.0%

18.9%

0.0%

0.0%

صوت فلسطين

3.9%

6.9%

3.8%

26.2%

7.5%

0.0%

12.8%

بيت لحم 2000

9.0%

1.3%

0.0%

27.1%

4.3%

100.0%

0.0%

اجيال

23.9%

20.9%

8.4%

0.0%

5.5%

0.0%

13.2%

الشرق

2.3%

1.4%

0.0%

28.9%

14.3%

0.0%

3.3%

امواج

22.9%

7.9%

14.6%

0.0%

12.4%

0.0%

0.0%

موال

10.6%

19.5%

0.0%

0.0%

16.4%

0.0%

0.0%

القدس

7.4%

4.2%

22.8%

0.0%

2.3%

0.0%

25.1%

الاقصى

3.9%

2.1%

21.3%

17.7%

0.0%

0.0%

22.4%

مرح

6.9%

24.4%

14.0%

0.0%

4.8%

0.0%

9.0%

نغم

9.2%

11.6%

2.5%

0.0%

13.6%

0.0%

14.2%

 

100.0%

100.0%

100.0%

100.0%

100.0%

100.0%

100.0%

 

1-    14,4% نسبة البرامج الدينية والقرآن وهذا قد يفسرة كون المجتمع الفلسطيني محافظ ومتدين وتختلف هذه النسبة في ايام الاسبوع حيث تزيد ايام الجمعة، ويفسر ايضا كون محطات مثل الاقصى والقدس في غزة وصوت فلسطين الرسمي يتناول الكثير من البرامج الدينية في برنامجه الصباحي.

2-    بلغت نسبة الموسيقى والاغاني 35,6% من نسبة البرامج الاسبوعية الصباحية وذلك بسبب ان فترات ما بين 6 وحتى 7:30 تكون معظمها موسيقة واغاني تقوم المحطة ببثها اتوماتيكيا بدون مذيع.

3-    12,9% كانت نسبة الاخبار المباشرة التي تبثها المحطات، وهي بمعظمها اما خبار الصحف المحلية الصادرة صباحا او من مصادر اخرى مثل الصفحات الاخبارية على الانترنت، وكانت نسبة تلقي تقارير اخبارية مباشرة من مراسلين تابعيين للمحطات صفر حيث تبين ان معظم التقارير التي تبث خلال نشرات الاخبار معدة ومسجلة سابقا.

4-    ما نسبة 28% كانت للبرامج الخاصة التي تشمل ايضا قراءة صحف او مناقشة مواضيع محلية تهم المواطن في كل منطقة بشكل مستقل ولم يكن هناك اتصالات من المستمعين بقدر ان يقوم المذيع بالاتصال بجهة معينة رسمة للاستفسار حول قضية يكون مستمع قد اثارها او ان المحطة بشكل خاص ترغب باثارتها، وهذا طبيعي للفترة الصباحية التي تتعلق بالبحث لان الجمهور اما متوجه لعمله او جامعته او المدرسة ولا يشارك بشكل فعال بالبرنامج.

5-    لم تتجاوز نسبة الاعلانات 4,4% وهذا بسبب طبيعة البرامج الصباحية ومعظم هذه الاعلانات تركزت في محطات الضفة وبالاساس في محطتي اجيال وامواج 23% تقريبا لكل منهما من نسبة الدعايات الاجمالية.

6-    لم يتغيير البرنامج الصباحي لكل محطة بشكل كبير خلال الاسبوع حيث ان هذه المحطات تقوم باتباع اسلوب (برنامج الاسبوع) اما من الاحد وحتى الخميس او من الاثنين وحتى الخميس، ولم يكون هناك تغيير حقيقي سوى لمحطة الاقصى في يوم واحد حيث كان البرنامج مفتوح بمناسبة انطلاقتها.

7-    لا يوجد اشكاليات تقنية تذكر بنسبة عالية في جودة البث وجميع الملاحظات وردت حول جودة الاداء والمحتوى لهذه المحطات حيث كانت بمجملها ضعيف ويفتقر للمهنية باستثناء محطتي الشرق والاقصى.

8-    المحطة الوحيدة التي تعيد بث برامج لمحطات اخرى بيت لحم 2000 حيث لديها تعاقد مع اذاعة BBC بالعربي لبث برامجها ايام محددة من 6 وحتى 7:30 صباحا.

محطة الجميع لاجل السلام All for Peace:

دعايات

اخبار

برامج تفاعليه

برامج عامه

موسيقى/ اغاني

اعادة بث

برامج دينيه

0.0%

0.0%

23.8%

0.0%

76.2%

0.0%

0.0%

 

اذاعة مشتركة فلسطينيا اسرائيلية تبث من القدس وبرامجها مختلطة ما بين العربي والعبري والانجليزي، تبدأ بث برامجها من الساعة التاسعة ولديها مجموعة برامج عربي، الفترة الصباحية تقدم اغاني مختلفة وهناك برنامج صباحي بالعبري يتلقى اتصالات لاختيار اغاني محددة، هذه المحطة تواجه صعوبة التقبل لدى المستمع الفلسطيني خصوصا في الضفة واغلب مستميعها في اسرائيل وبين اوساط الشباب الفلسطيني من عرب 48 والناطقيين بالعبري.

 

المحطات في غزة:

تم مراقبة محطتين اساسيتين في غزة (الاقصى والقدس) وبشكل متقطع تم مراقبة محطة الوان وهي محطة مستقلة تتبع شبكة PNN لا تبث قبل التاسعة سوى الاغاني وبرامجها بعد ذلك تشمل فقط قضايا اجتماعية وصحية وتعيد بث اخبار الجزيرة احيانا.

الوضع في غزة كما ذكرنا سابقا يخضع لمراقبة الحكومة المقالة التي تدير كل الشؤون الادارية والسياسية والاجتماعية في غزة وبتالي لا يمكن ان يسمح لاي اذاعة او صحافة بحرية الحركة والتعبير كما هو حاصل مع جريدة الايام التي يمنع توزيعها في غزة منذ اكثر من عام، وجميع القوانيين المعمول بها في موضوع الصحافة خضوعها لرقابة عالية ومسائلة من قبل الاجهزة الامنية للحكومة المقالة خصوصا في شأن السياسة او انتقاد اي تصرف للحركة واجهزتها.

التوصيات العامة

1-    تفتقد المنطقة بشكل عام لمحطة تستند الى المهنية والخبرة في تقديم برامج حية ومباشرة للجمهور الفلسطيني من خلال كادر مهني ومتدرب يقدم الجودة بالمحتوى والتقديم.

2-    الفترة الصباحية الاذاعية يغلب عليها طابع العشوائية وعدم تحديد الهدف، فوجود برامج صباحية مفيدة تخاطب اكثر من فئة (شباب، عمال، موظفين، ومرأة) مهم جدا لبداية الصباح.

3-    لا يوجد الكثير من البرامج الصباحية التي تتعلق بتقديم المعلومات الاساسية المحدثة. وتفتقد للمصداقية، بالتالي جميع البرامج الصباحية يجب ان تشمل معلومات محدثة ومن مصادر معتمدة.

4-    معظم المحطات تعتبر محطات مواقع (مدن او منطقة)، بالتالي المعلومة والمستمع لا يعرف كثيرا عن مناطق اخرى باستثناء اذا استمع للمحطات الاخرى عبر الانترنت وهو حل غير عملي، انشاء محطة تبث على مستوى وطني (الضفة وغزة والقدس) يقدم حلا موضوعيا للمستمع اينما كانت اقامته.

5-    مصادر الاخبار تعتمد الجرائد والانترنت دون تدقيق، ان تقديم نشرات وبرامج اخبارية صباحية تواكب الحدث وتقدم الاخبار العاجلة والفورية مطلوب جدا.

6-    وجود مراسلين للمحطة يقدم تنوعا اخباريا وبرامجيا مهما ويجمع كل الاحداث في محطة واحدة ويقدم مشاهدة حية وليست مفترضة.

7-    لا يوجد تحديث في محتوى الترفيه في المحطات الحالية سواء على صعيد الاغاني او الموسيقى، يجب ان توفر محتوى ترفيهي جيد ومن مصادر اصلية وتقدم كل ما هو جديد.

 

 

 


[1] مرعشلي، احمد و هاشم، عبد الهادي. "الصحافة"، الموسوعة الفلسطينية. المجلد الثالث، ص 7 – 18. دار الاسوار، عكا

[2] سقف الحيط، ساهر، محطات الاذاعه والتلفزه الخاصه في فلسطين، دنيا الرأي، مقال

[3] قرار مجلس الوزراء رقم (213) لسنة 2004م بالتنظيم الهيكلي والوظيفي لوزارة الإعلام، رام الله بتاريخ 29/ آب/2004