الموقع قيد التجربة حالياً
إبلاغ عن انتهاك

الرئيسية بيانات اخر الأخبار   طباعة الصفحة

بيان صادر عن إئتلاف حرية الإعلام – الشبكة الاستشارية للمؤتمر العالمي للاجتماع الوزاري لحرية الإعلام.

اصدرت  الشبكة الاستشارية لائتلاف حرية وسائل الإعلام بيانا موجها للوزراء واعضاء تحالف حرية الاعلام في المؤتمر الثاني المنعقد في كندا ،  والشبكة هي مجموعة مكوّنة من 17 منظمة وطنية و إقليمية و دولية  (قائمة الاعضاء  ادناه  وبينها مركز "مدى" ممثلا بمديره العام موسى الريماوي)، تعمل بالتعاون مع شريحة واسعة من مؤسسات المجتمع المدني، حيث تقدم المشورة بشأن عمل تحالف حرية الإعلام (ويضم 35 دولة بقيادة بريطانيا وكندا https://www.gov.uk/government/publications/media-freedom-coalition-an-(overview وتسهّل اختيار الحالات التي تتطلب التدخل الدبلوماسي.

نظراً لانتشار وباء كورونا(COVID-19) ؛ أصبحت حرية الإعلام أكثر أهمية من أي وقت مضى، وأصبحت حاجة الناس للوصول إلى المعلومات الدقيقة و القيادة الأخلاقية واضحة بشكل غير مسبوق.

نحن نعبرعن قلقنا  حيال قيام الدول بفرض قيود غير متناسبة على وسائل الإعلام المستقلة، بما في ذلك قطع الاتصال بالانترنت، و طرد المراسلين الأجانب، والاعتقالات التعسفية، ومضايقة الصحفيين، وتشويه سمعتهم وأشكال أخرى من الرقابة. هناك أيضاً إلحاح حقيقي مرتبط بالتأثير الاقتصادي للوباء على وسائل الإعلام، و الذي بدوره يضيف ضغطا متزايداً.

تأمل الشبكة الاستشارية أن ترى المزيد من الإجراءات الملموسة من قبل ائتلاف حرية الإعلام لتبرير الوقت و الجهد الذي يكرسه أعضاء الشبكة الاستشارية لائتلاف حرية الإعلام لهذه المبادرة حالياً. نحن نتطلع لتحقيق توقعات زملاؤنا و أصحاب المصلحة بالوفاء بوعودنا، لكن ذلك يتطلب نهجاً مشتركاً.

 لذلك، نرغب بأن نوصي بما يلي:

  1. توفير بيئة حرة وآمنة لوسائل الإعلام والصحفيين والإعلاميين ومجموعات حرية الصحافة والصحفيين
  2. إنهاء العنف و الإفلات من العقاب
     احترام حرية الإعلام أثناء معالجة المعلومات المضللة
  3. الالتزام بدعم تطوير الإعلام  و استدامته
  4. ضمان وجود ائتلاف فعّال و مؤثر و متنوع لحرية الإعلام

يجب على ائتلاف حرية وسائل الإعلام (MFC) أن يأخذ زمام المبادرة في تعزيز حرية وسائل الإعلام في دولهم وثني الدول عن اتخاذ تدابير من شأنها تقييد حرية التعبير وحرية الإعلام في انتهاك للمعايير الدولية.

مع تقدم التحالف ، ندعو أعضاء ائتلاف حرية وسائل الإعلام إلى تعزيز حرية الإعلام والدفاع عنها في كل مكان من خلال:

• ضمان وفاء ائتلاف حرية وسائل الإعلام وأعضائها بالالتزامات المنصوص عليها في العهد العالمي لحرية الإعلام ، مما يعني اتخاذ إجراءات ملموسة وتدابير فعالة لتحسين حالة حرية وسائل الإعلام في الداخل والخارج.

• العمل من أجل عضوية ائتلاف حرية وسائل الإعلام أكثر تنوعاً وتعددية وزيادة المشاركة من الجنوب العالمي ، وكذلك التأكد من استيفاء الأعضاء لمعايير الائتلاف بشأن حرية الإعلام. يحتاج الائتلاف أيضًا إلى توازن إقليمي أكبر في تكوين مجموعتها التنفيذية.

يسعدنا أن نعلم أنه كموقعين على التعهد العالمي لحرية الإعلام ، فقد التزم الأعضاء بالعمل معاً في اتخاذ إجراءات لتحسين بيئة حرية وسائل الإعلام وسلامة الصحفيين. هناك إمكانات كبيرة في هذا التعاون والتي يمكن أن تسخر طاقاتنا المشتركة في أعمال هادفة وخلاقة لمعالجة القضايا والتحديات المتعلقة بحرية التعبير.

لديك مسؤولية كبيرة بين يديك لتقديم التزامات ملموسة للإجراءات المستقبلية لضمان حرية وسائل الإعلام على مستوى العالم.

أعضاء الشبكة الاستشارية لتحالف حرية الإعلام (MFC-AN):

  1. ألمادة 19،( (article 19 سيلفيا شوكارو (رئيسة مشاركة).
  2. جمعية البث الدولي (AIB) ، توماس راغ.
  3. لجنة حماية الصحفيين (CPJ)، كورتني رادش.
  4.  أكاديمية دويتشه فيله (DW)، جان لوبلينسكي.
  5. مؤسسة حرية الصحافة (FLIP) ، جوناثن بوك.
  6. فرونت لاين فريلانسر ريجستر (Front Line Freelancer Register) ، سارة جيازيري.
  7. ايفكس (IFEX)، رايتشل كاي (رئيس مشارك).
  8. الاتحاد الدولي للصحفيين (IFJ)، جيرمي دير.
  9. انترناشونال ميديا سبورت (IMS)، جيسبر هوجبيرج.
  10. المعهد الدولي للصحافة  (IPI) ، باربرا تريونفي.
  11. انترنيوز، جودي جينسبرج.
  12. المؤسسة الصحفية الباكستانية (PPF)، عويس أسلم علي (رئيس مشارك).
  13. المركز الفلسطيني للتنمية و الحريات الاعلامية (MADA)، موسى الريماي.
  14. تحالف الإعلام العام (PMA)، سالي آن ويلسون.
  15. مراسلون بلا حدود)RSF) ، ريبيكا فنسنت.
  16.  صحيفة الجارديان، جيل فيليبس.
  17. الرابطة العالمية لناشري الأخبار (WAN-IFRA)، اندرو هيسلوب.

النص الكامل للبيان : https://www.madacenter.org/article/1699/