Subscribe to Mada Center
الفيسبوك
twitter
Mada Youtube Channel
 

مدى يختتم دورة تدريبية في غزة حول محاربة خطاب الكراهية في فلسطين

غزة -  4/10/2018  اختتم المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية "مـــدى"، اليوم الخميس دورة تدريبية بعنوان "محاربة خطاب الكراهية في فلسطين"، في قطاع غزة، لنخبة من الصحفيين الفلسطينيين في قطاع غزة من مختلف المؤسسات الإعلامية، وذلك ضمن البرنامج الدولي لتنمية الاتصال الممول من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو".

 

وهدفت الدورة إلى مكافحة خطاب الكراهية في فلسطين وتعزيز الصحافة الحساسة التي تعزز الحوار بين الثقافات والانتماءات المختلفة، كما تهدف الى رفع وعي الصحفيين والاعلاميين الفلسطينيين وبناء قدراتهم لمواجهة خطاب الكراهية والحد منه.

وشارك في الدورة التدريبية 15 صحفيا وصحفية من مختلف المؤسسات الإعلامية العاملة في قطاع غزة استمرت لمدة ثلاثة أيام بواقع 20 ساعة تدريبية بدعم من اليونسكو.

 

وأكد منسق مركز مدى في قطاع غزة د. أحمد حماد على ضرورة محاربة خطاب الكراهية في الإعلام الفلسطيني معرباً عن أمله في أن تحقق الدورة هدفها في الارتقاء بمستوى الإعلام الفلسطيني، وتطوير الخطاب الإعلامي فيما يتعلق بنبذ خطاب الكراهية ونشر ثقافة التسامح.

 

من جانبه، تناول د. زهير عابد المحاضر في الدورة خطاب الكراهية في الاعلام الفلسطيني بشكل خاص ونبذ الكراهية في المجتمع ككل من حيث مفهومه واسبابه ومصطلحاته وأشاكله، مبينًا دور القانون الدولي والمحلي والمنظمات الدولية كمنظمة اليونسكو نبذ وتجريم خطاب الكراهية والتركيز على نشر ثقافة التسامح والتعددية واحترام الاختلاف في الرأي في المجتمع الفلسطيني والعالمي.

 

وقدم الصحفيون والصحفيات المشاركين في الدورة التدريبية مجموعة من التوصيات لمحاربة خطاب الكراهية في فلسطين أبرزها تعزيز ثقافة الحوار في المجتمع الفلسطيني، إضافة إلى تعزيز خطاب التسامح  والمساواة  وحرية التعبير ودورها في تعميق ثقافة التعددية ونبذ الكراهية في المجتمع.

 

وأجمع المشاركون في الدورة التدريبية على ضرورة تطبيق وسائل الاعلام الفلسطينية المعايير المهنية وعدم الخلط بين الرأي والخبر، إضافة إلى تجريم خطاب الكراهية في المجتمع الفلسطيني من خلال سيادة القانون وتطبيقه على الجميع بشكل عادل.

وفي ختام الدورة، تم توزيع شهادات على جميع المتدربين.